مع وقف التنفيذ
مع وقف التنفيذ

مع وقف التنفيذ

مع وقف التنفيذ

1. تحليل مسلسل “مع وقف التنفيذ “

كالعادة وكما اعتاد شعب الاصالة والابداع على ابهارنا وامتاعنا على جميع الاصعدة ابتداءا من الصمود والفكر والعلم والمعرفة وانتهاءا بالفن .

يخرج لنا المبدع سيف السباعي بعمل درامي عظيم وبنكهة مختلفة وطريقة متجددة هذه المرة وبعنوان مليء بالافكار

والايحائات السياسية والفلسفية (مع وقف التنفيذ)، العمل الذي يدور حول عودة اهالي احد حارات الشام الى حارتهم بعد

الاحداث المريرة التي مرت عليها وعلى سوريا ككل، في هذا العمل الذي لم يعرض منه الا 16 حلقة لحد كتابة هذه المقالة

نجد الكثير من الجوانب المثيرة للاهتمام منها :

2. انقلاب الشخصيات وتغير النفوس

بطريقة مذهلة يعرض كاتب المسلسل ومخرجه كيف يمكن ان ينقلب حال الانسان من الصلاح الكامل الى الفساد الكلي ومن

طريق الخير الى مسلك الشر في شخصية الفنانة سلاففواخرجي (جنان)، حيث تتحول من ابنة عالم دين ملتزمة

ومحجبة الى عضو في مجلس الشعب تمارس كل انواع الفساد الاخلاقي لهدف واحد هو السلطة.

3. صراع الاضداد

يشهد العمل صراعا محموما بين شخصيات متعددة تتميز بواقعيتها ووجودها في حياتنا اليومية وفي جميع مجالات

الحياة، حيث الصراع الاول بين الرجل البسيط والعفوي والذي يتمسك بالعادات والتقاليد والفطرة الانسانية في رفض كل ما

هو غير اخلاقي وغير انساني ويؤدي هذه الشخصية المبدع فادي صبيح (هاشم)، اما الطرف الاخر في الصراع فهو الانتهازي

المتنصل من جميع القيم والاخلاقيات والعادات والتقاليد والذي

يفعل كل شئ من اجل المال ويقوم بهذا الدور الفنان الكبير عباس النوري (فوزان)

الصراع الثاني بين اليساري المناظل وصاحب القيم العليا والمبادئ الراسخة غسان مسعود (حليم) ضد الرأسمالية

السلطوية سلاف فواخرجي (جنان).

4. الفن من وجهة نظر اخرى

تترك الفنانة صفاء سلطان (عتاب) بيت اهلها بعد تعرضها

للنصب من احد الدجالين (شيخ روحاني) لتجد نفسها متزوجة

من احد منظمي الحفلات وتتحول الى مطربة وفنانة كبيرة

(دره) تطرب الناس وتسعدهم بصوتها الاجش الرائع، الفكرة الرائعة في هذه الشخصية هي انها توضح كيف ان نظرة

المجتمع الشرقي الى الفن ككل والغناء بشكل خاص دفنت العديد من المواهب وعملت على اخلاء الساحة من الموهوبين

والقادرين على الابداع لتتركها لرواد التفاهة، وفي الان ذاته تطرح فكرة اخرى مهمة وهي ان النجاح قد يأتي بثوب مصيبة او كارثة لتتحول بعد ذلك الى منحة وجائزة.

5. فساد السلطة

في شخصية الفنان محمد قنوع (صهيب) الظابط الفاسد والمرتشي، يطرح العمل واحده من اكبر مشكلات الوطن العربي،

الا وهي فساد السطلة، حيث كل فساد يمكن السيطرة علية والتقليل منه ان لم يكن القضاء عليه الا فساد السلطة لانها تمثل

القانون ولانها قادرة على صياغته وفقا لأهوائها ومصالحها ولا الشعب عاجز عن الوقوف ضدها او الاطاحة بها، واذا التفتنا

حولنا سنجد شخصية المقدم صهيب في كل مؤسسة وشارع وزقاق في بلداننا العربية.

6. فكرة عظيمة

في بداية كل حلقة من المسلسل يعرض المخرج اقتباس لأحد الكتاب او الفلاسفة او الادباء امثال عبدالرحمن الكواكبي وغيره

من عظماء الكتاب العرب، وهذه الفكرة الخلابة اضافة الكثير الى هذا العمل لما فيها من اظهار وتعريف الجمهور العربي

بشخصيات بارزة تمثل قراءة اعمالهم جانب مهما من الوعي الذي يغيب عن شعوبنا العربية، كما تؤكد ان الكتاب والفلاسفة

والنقاد لهم نظرة استشرافية ومستقبلية في قراءة الاحداث وتوقع ما يمكن ان يحدث في المستقبل.

7. تكريم وليس تقييم

في كل رمضان تطرح على شاشات التلفاز عشرات الاعمال التي تسمى اعمالا فنية وللاسف اغلبها لا يرتقي الى درجة الفن

واغلبها تغص بالتفاهة وتختنق بالسطحية ولكن دائما هنا

8. مع وقف التنفيذ

ك عمل يجذبك ويشدك ويجبرك على رفع قبعتك لمؤلفه ومخرجه وممثليه وهذه المرة كان العمل هذا المسلسل الذي اقل ما يقال عنه حتى الان هو مذهل.

الفكرة الاقوى والاجمل والاكثر واقعية لهذا العمل هي ان الناس بالمجمل والفرد بشكل خاص لا يعود كما كان بعد ان تصيبه

9. مع وقف التنفيذ

مصيبة او تمر به نازلة او كارثة، ان النفس البشرية تتغير بعد كل

مصيبة تمر بها ولا تعود كما كانت اطلاقا، وقد يكون تغيرها بأتجاه سلبي او ايجابي ولكن بالمحصلة على الناس ان يتقبلوا

10. مع وقف التنفيذ

ان الامور لن تعود كما كانت وان العلاقات محال ان ترجع لسابق عهدها وان الحياة عجلة تدور وتتغيير وتسحق من يرفض تغيرها وتقلب احوالها.
امام ابداع هذا الشعب وعظمته لا يسعك الا الانحناء تكريما له وتبجيلا.
احمد العباسي

شاهد أيضاً

وصف حسناء

وصف حسناء

وصف حسناء 1. كلمات الغزل وعمق وصف هكذا نحن صدقآ لسنا الا أقلام تحركنا الانامل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.