كيف أحب ذاتي و أقدرها
كيف أحب ذاتي و أقدرها

كيف أحب ذاتي و أقدرها

كيف أحب ذاتي و أقدرها

باختصار حب الذات هو قبول نفسك كما هي، بسلبياتها قبل إيجابياتها، بأخطائها و عيوبها قبل مميزاتها.
بمعنى تقديرك و دعمك لنفسك و أن تشعرها بالأمان و تعتني بها، ببساطة هو البحث عن الاستقرار النفسي.
لهذا تذكر أن حب الذات هو أساس الحياة و لن تحصل على تطور صادق بدونه لهذا حافظ عليه..

2. ما هو فرق بين حب الذات و الأنانية:

هناك من يعتقد أن حب الشخص لنفسه يعتبر أنانية !
ولكن هذا المعتقد خاطئ ، و للأسف هذا ما نشأ عليه أغلب الناس..
الأنانية يا سادة هي البحث أو التفكير بالمصلحة الفردية على حساب الآخرين
مثلاً “أن أسعى لشيء أتمناه وذلك على حساب المحيطين بي”.
عكس حب الذات فيراعي احترام النفس، واستقلاليتها و تقبلها كما هي بحبٍ وتقدير ..
لهذا نرى أن بين حب الذات و الأنانية فرق كبير جداً، فقط يجب التعمق به.

3. برمج عقلك الباطن على حب ذاتك:

أولا وقبل كل شيء، حاول أن تتحكم في صوتك الداخلي الذي يلعب بعقلك الباطن، لكي تحمي نفسك من القيود والفقر الذهني.
ردد مع نفسك كل صباح وكل ليلة :
إنني أنا إنسان أستحق الحب لأنني موجود على الأرض، أنا أستحق الحب لأنني ابن الله البار على الأرض ، أنا أستحق الحب لأنني إنسان مميز ولي أشياء تميزني عن الآخرين ..وغيرها من الأقوال الإيجابية.
لهذا عزيزي القارئ عندما تتجلى هذه الحقيقة في داخلك، سيبدأ وعيك بالتصاعد تلقائياً.
فحتى لغتك الداخلية ستبدأ بالتغير إلى اتجاه العزة ، الرفعة،الحب و الثراء.

4. علاقة حب الذات بالنرجسية:

يعتقد معظم الناس أن حب الإنسان لذاته يعتبر نوع من النرجسية، حقيقة هذا صحيح، لأنه وكلما ازداد معدل حب الذات عن النسبة الطبيعية يتحول تدريجياً إلى المبالغة في تفضيل الذات و المصلحة الشخصية على حساب الآخرين.
يجب أن نرى حب الذات بمنظور الإحترام والثقة بالنفس والرضى عن نفسك هكذا ستدرك أن الحب الحقيقي يتمحور بشكل عام حول الأخذ والعطاء لتجنب الوقوع في دور النرجسية التي تقتل علاقاتك الاجتماعية..

5. أهمية حب الذات وتقديرها في حياتك:

حب الذات سيعلمك كيف تنصت لذاك الصوت الذي يأتي من داخل قلبك، وكيف تجعله القائد عليك.
وهذا أساس القوة الإنسانية، والحل الكامل للعبودية بكل أشكالها.
تعمق بحقيقة الأنظمة الظلامية على الأرض، قد زادت من وتيرة الحقن لبرنامج الخوف و العبودية في الوعي الإنساني..
لهذا عزيزي القارئ حب الذات هو حصانك من هذا الحقن و مرشدك لصوت الحق.

6. كيف أحب ذاتي و أقدرها:

إذا تعلم الفرد تقدير قيمة نفسه وأعطى لها الحب ، تلقائياً سيحصل على أهم مفاتيح النجاح والاستمتاع في هذه الحياة.
أول خطوة وأهمها
توقف عن مقارنة نفسك بالآخرين، فلكل إنسان أشياء تميزه عن الآخر ولكل شخص بصمته الخاصة. لهذا كافئ نفسك بكل إنجازاتك وافتخر بها.
ثاني خطوة تخطى الكلام الجارح والإنتقادات واعرف قدر نفسك.

7. في ختام مقال اليوم عن كيف أحب ذاتي و أقدرها

الذي يتمحور حول موضوع كيف أحب نفسي وأقدرها ؟
نستنتج أن ممارسة حب الذات يتطلب بأن يكون الشخص لطيفاً وصبوراً مع نفسه كما يفعل مع شخص آخر يحبه ويهتم لأمره.
لأن الوصول لحب النفس يحتاج الكثير من الوقت والإلتزام، لهذا درب نفسك عليه.

شاهد أيضاً

لا تستسلم للحياة

لا تستسلم للحياة

لا تستسلم للحياة 1. ما معنى لا تستسلم للحياة : دائماً ما نسمع عبارة لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.