الرجل في القران الكريم
الرجل في القران الكريم

الرجل في القران الكريم

الرجل في القران الكريم

الحمد لله الواحد الاحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد.

ان القران دقيق في الفاظه وبلاغته ومفرداته ودقة تراكيبه,فلا توجد في القران كلمة واحدة الا ولها مدلولها. وقد ورد في القران الكريم لفظ الرجل مفردا وجمعا وكذلك ورد لفظ الذكر مفردا وجمعا, فما هي دلالة لفظ رجل ورجال في كتاب الله تبارك وتعالى؟

في اللغة العربية الرجل هو الانسان الذكر خلاف المراة الانثى, ويكون سنه فوق سن الغلام اذا ما احتلم وشب وقيل بان الرجل سمي رجلا لانه يمشي على رجليه.

ولقد ورد لفظ رجل مفردا في كتاب الله عز وجل اثنتي عشرة مرة, وورد لفظ رجل ما بين مفرد ومثنى وجمع ثماني وخمسين مرة.
ومن الامثلة على ذلك من كتاب الله عز وجل:

* وما ارسلنا من قبلك الا رجالا نوحي اليهم.
* قالوا ان هذا الا رجل افترى على الله. ان هو الا رجل به جنة.اكان للناس عجبا ان اوحينا الى رجل منهم.

الرجولة في القران وصف متميز. فيه زيادة على مجرد الذكوره, فالله تبارك وتعالى سمى انبياءه بهذه الصفات فتميزوا بمواقفهم الرجولية الواضحة في مواجهة الفساد والافساد والظلم والطغيان واستعباد

البشر, كموقف. ابراهيم عليه السلام امام النمرود, وموسى عليه السلام امام الفرعون,وكذلك بقية الانبياء والمرسلون.

مميزات الرجال في كتاب الله تعالى: الرجل في القران الكريم

ان اول ما تميزت به الرجال في كتاب الله تعالى هو اتباع الرسل وطريق الحق والهداية والرشاد, والصدح بالحق.
وان الناظر في سورة ياسن يجد قول الله تعالى في ذلك واضحا جليا حيث يقول،

((وجاء من اقصى المدينة رجل يسعى قال يا قوم اتبعوا المرسلين)),

فهذا يوسف النجار سعى داعيا الى الله ورسوله ونصرة الحق والدين ولو كان الثمن لقاء ذلك هو حياته.

ومما تميزت به الرجال في القران, انهم لا يسكتون على ظلم ولا يتركون اهل الحق فريسة لظالم , بل يسعون لانقاذهم وتحذيرهم من عبث العابثين وطغيان المجرمين, ففي سورة القصص جاء قوال الله تعالى في ذلك حيث قال:

(( وجاء رجل من اقصى المدينة يسعى قال يا موسى ان الملا ياتمرون بك ليقتلوك فاخرج اني لك من الناصحين)),

ها رجل وله موقف رجولي, حينما علم بعزم فرعون وجنده على قتل موسى, لم يبلع لسانه ويصمت وانما سعى جاهدا في تحذير موسى عليه السلام, وكان ذلك سببا ماديا واضحا بان لا يؤخذ موسى عليه السلام على حين غرة, فخرج موسى مسرعا من مصر، الى فلسطين ليعود بعدها الى مصر وفي قلبه الرسالة السماوية يحملها الى فرعون وقومه.

وكذلك نجد انه من ابرز ما ميز به القران الرجال, بانهم يعمرون بيوت الله تبارك وتعالى عمارة مادية ومعنوية, ففي سورة النور:

(( في بيوت اذن الله ان ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والاصال رجال,,,)).

والميزة الاظهر للرجال في كتاب الله تعالى, هي الصدق والوفاء بالعهود كما في قول الله تعالى في سورة الاحزاب:

(( من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه)).

القائمة تطول ولكن دعني ايها القاريء الكريم اختم بهذه الصفة العظيمة الا وهي القوامة.

فالرجل في كتاب اللهعز وجل قوام على زوجته وبيته واسرته, لا يغفل عنهم ولا يبخل ولا يتوانى ولا يتخاذل,

وهذ موطن تكليف عظيم اناطه الله تعالى بالرجل في كتابه العزيز فقال جل في علاه في سورة النساء،

((الرجال قوامون على النساء)).

وفي الختام ، عزيزي الرجل. كن رجلا ولا تكن ذكر, فالرجولة لها صفات وخصائص وميزات,لا يكتسبها الانسان كونه ولد ذكرا وانما يكتسبها بمواقفه الرجولية. 

شاهد أيضاً

من يباح لهم الأفطار في رمضان

من يباح لهم الأفطار في رمضان

من يباح لهم الأفطار في رمضان 1. الأحكام الفقهية في الصيام على المذاهب الأربعة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.