اكتساب مهارات النجاح
اكتساب مهارات النجاح

اكتساب مهارات النجاح

اكتساب مهارات النجاح

حياتنا كبشر تحوي الكثير من التعقيدات والتعقيدات في حد ذاتها نوعان أو بمعنى آخر هناك نوعان في طريقة التعامل مع تلك التعقيدات:

1. النوع الاول اكتساب مهارات النجاح

وهو الشخص المتفائل الواثق من ربه فيرى تلك التعقيدات أو العقبات بمثابة تحدي له ويجب عليه خوض ذلك التحدي

والخروج منه منتصراً هكذا مايدور في عقله تماماً ولأنه جعل النصر هو نهاية ذاك التحدي فيخرج منه منتصراً بالفعل وهكذا

بين لنا دور ومنزلة الثقة في الله التي من شأنها صنع المعجزات ومن ثم الوثوق بالنفس والتفاؤل بأن نهاية ذاك الطريق ستكون النجاح لا محالة.

2. اما النوع الثاني

فهو الشخص المتشائم الذي يرى كل الامور أو التحديات بنظرة سوداوية مع أنه يؤمن بقدرة الله على تحقيق النصر إلا أنه

لايثق بذلك بقدر كافٍ فتجده غير مرتاح لتلك التحديات أو العقبات لذلك يتردد في خوضها والأهم من ذلك كله أنه وضع النتيجة مسبقاً ألا وهي الفشل.

لذا نحن كبشر مثل هذه التحديات والعقبات وماينتج عنها من نجاح أو فشل إنما هو نتاج نظرتنا للأمور والحياة بصفة عامة

فكلما كان المرء متفائلاً محباً للحياة ومؤمن بالله ويثق في قدرته على تحقيق المستحيل سوف يقود مسار حياته نحو

النجاح والعكس تماماً بالنسبة لصاحب النظرة المتشائمة السوداوية لايمكنه فعل ذالك حتى وإن كان الطريق الذي

خصص له مزين بالورود لأنه سيرى تلك الورود ماهي ألا أشواك تعرقل سيره وتمنعه من الوصول إلى وجهته.

سأقوم بإيضاح بعض النقاط التي من شأنها توسيع مفهوم ماقمت بطرحه

3. كيفية التخلص من عقبات الحياة

للتخلص من عقبات الحياة، ماعلينا سوى التوكل على الله، فهو المعين على مواجهة العقبات والوصول إلى النجاح

قال تعالى في محكم كتابه (ومن يتوكل على الله فهو حسبه)صدق الله

العظيم كما أن الثقة بالنفس والصبر على مواجهة الصعوبات يلعبان دوراً كبيراً في التخلص من عقبات الحياة وكما أسلفت

سابقاً أن تحديد الهدف مهم جدآ لكي تكون الرؤية واضحة ونستطيع تحديد نقطة النهاية التي يجب علينا بلوغها بإذن الله.

4. نصائح للعيش بروح إيجابية

من المهم لكي نعيش بروح إيجابية أن نتصالح مع ذواتنا وتشجيع أنفسنا على التفكير بإيجابية لأنه وبمجرد التفكير

بإيجابية سيرتفع مستوى الدوبامين الذي من شأنه زيادة هرمون السعادة في جسم الإنسان مما يسمح له بالعيش في حالة من

الطمأنينة والراحة النفسية كما أن العقل الباطن للإنسان يلعب دوراً كذلك عندما نقوم بإيصال فكرة إيجابية له سيقوم ببرمجة الجسم على تلك الفكرة الإيجابية التي ستترك إنطباع على كامل الجسد.

5. كيفية اكتساب مهارات النجاح

لكي نصل إلى النجاح يجب وضع خطط واضحة لكي نستطيع الصعود نحو القمة بثبات كما أنه لايجب علينا الاستسلام من

أول عائق يعرقل تقدمنا وإنما يجب علينا المثابرة وبذل الجهد لتجاوز ذلك العائق والمضي قدماً نحو الهدف

أريد أن أشير إلى أن المرونة مطلوبة فقد نجبر على تغيير مسار حياتنا يوماً ما لذا يجب أن نكون مرنين في اتخاذ القرارات

المهمة التي من شأنها إختصار الطريق للصعود نحو القمة كما أن التفكير بإيجابية يلعب دوراً مهماً في ذلك كله.

6. كيفية تلاشي فشل نجاحك

لكي نتخلص من الفشل علينا عدم الخوف منه أو الإستسلام له فليس هناك من لم يمر بهذه المرحلة بل ربما كانت هي المرحلة

الدافعة للنجاح فكما تعلمون أحبتي الكثير من العلماء والمخترعين لم يصلوا إلى تلك الألقاب إلا بعد عبور محطات من

الفشل فمثلاً مخترع المصباح توماس أديسون أخفق تسعة

وتسعون مرة ونجح في المرة المئة لو كان قد إستسلم للفشل لربما كنا غارقين في الظلام حتى الآن ومع كثرة إخفاقاته كان

سعيد لأنه اكتشف تسعة وتسعون طريقة لايمكنها صنع المصباح لذا وجب علينا أخذ العبرة ممن سبقونا وزيادة الثقة بأنفسنا

وعدم التردد في خوض معارك الحياة والتخلص من الأفكار السلبية التي من شأنها إعاقة التقدم نحو الأمام.

ختاماً يجب علينا أن نتذكر أنه وبكل بساطة نحن نتاج تفكيرنا..

اكتساب مهارات النجاح

شاهد أيضاً

لا تستسلم للحياة

لا تستسلم للحياة

لا تستسلم للحياة 1. ما معنى لا تستسلم للحياة : دائماً ما نسمع عبارة لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.